OpenAl تقوم بالرد على الدعوى التي قام برفعها إيلون ماسك

OpenAl تقوم بالرد على الدعوى التي قام برفعها إيلون ماسك

قام المسؤولون التنفيذيون في OpenAl بمعارضة الادعاءات التي قام بتقديمها إيلون ماسك في الدعوى القضائية، وصرحو بأن الرئيس التنفيذي لشركة تسلا تحسس الاستياء لكونه لم يعد جزء من شركة الذكاء الاصطناعي الحديثة.

كتب كبير مسؤولين الإستراتيجية في شركة الذكاء الاصطناعي الحديثة السيد جيسون كوون، اننا نظن بأن هذه الادعاءات نابعة من ندم إيلون ماسك لعدم مشاركته في الشركة.

 

وقال أنه أمر مخيب للأمال ان نشاهد إيلون ماسك يقوم باتخاذ هذا الاجراء لشركة كان مساعد في تأسيسها.

هل شارك ماسك في تأسيس شركة OpenAl

وبالفعل كان إيلون ماسك مشارك في تأسيس شركة OpenAl في عام 2015، وبعدها قام بالاستقالة من مجلس إدارة الشركة في عام 2018، بعد حديثه إن الذكاءالاصطناعي قد يكون أكثر خطورة من الأسلحة النووية.

ويقوم ماسك الأن بمقاضاة شركة OpenAl ورئيس الشركة التنفيذي سام ألتمان، متزعم بأنه قام بالتخلي عن المهمة التأسيسية للشركة التي تقوم بتطوير الذكاء الاصطناعي لصالح البشرية على أوسع نطاق.

من وقت طرح روبوت الدردشة ChatGPT للمستخدمين في الربع الاخير من عام 2022، أصبحت شركة OpenAl أحد أهم الشركات الصاعدة على وجه الكوكب، أفادة بعض التقارير أن قيمة الشركة تفوق 80 مليار دولار.

بكثير من الأوقات أعترف إيلون ماسك بدوره المركزي في انشاء OpenAl، وقد أخذ وقت طويل في الدعوى القضائية لطرح روايته للأحداث.

أفاد محاموه ضمن الدعوى بأن ألتمان وجريج بروكمان قامو بالتواصل مع إيلون في عام 2015 وقامو بالاتفاق على انشاء مختبر غير ربحي ليتم تطوير الذكاء العام الاصطناعي خارج إطار الشركات.

وقام محامو إيلون بالإشارة لأن موكلهم قام بالمساهمة بأكثر من 15 مليون دولار في شركة OpenAl في عام 2016، وقام بمساعدة الشركة ببناء فريق من المواهب، وقام ماسك في عام 2017 بتقديم مبلغ بحدود 20 مليون دولار لشركة OpenAl.

قام ماسك بالاستثمار بالشركة بمبلغ يزيد عن 44 مليون دولار في شركة OpenAl من عام 2016 حتى عام 2020 بحسب الدعوى.

وقام ماسك بستأجار المساحة المكتبية الأولية للشركة وقام بدفع مصاريف الأجار الشهرية، وحضر في جميع المعالم المهمة للشركة.

لم يقم كوون بمعارضة الدور المركزي لايلون بالأيام الأولى للشركة، وأضاف تفاصيل أخرى.

وقان كوون بكتابة أن ماسك كان يشير في مرحلة ما أنه يحتاج للسيطرة الأولية الكاملة على الشركة، وقام بتقديم اقتراح دمج شركة الذكاء الاصطناعي مع تسلا، وأضاف أننا لم نعتقد أن أي اقتراح كان مناسب للمهمة.

وقال ألتمان بالمذكرة الداخلية بوصف ماسك بقدوته، وأضاف أفتقد النسخة القديمة من ماسك، ولكن قال بأن مهمة الشركة مستمرة.

وقام كوون بالتأكيد بأن أستقلالية الشركة ومتابعتها العمل لضمان فائدة الذكاء الاصطناعي العام لجميع البشر.

تعليقات (0)