عاجل هولندا تقوم بأيقاف تصدير أشباه الموصلات المتقدمة إلى الصين

عاجل هولندا تقوم بأيقاف تصدير أشباه الموصلات المتقدمة إلى الصين

في التطورات الأخيرة فرضت دولة هولندا قيود على الصانع الرئيسي في صناعة أشباه الموصلات “Asml” بشأن تصدير تقنياتها إلى الصين.

صرحت “شركة Asml” أن دولة هولندا ألغت بشكل جزئي الترخيص لتصدير نظام الطباعة الحجرية NXT: 2050i و NXT: 2100i إلى دولة الصين في عام 2023.

 

يعتبر هذا القرار من دولة هولندا تحول كبير لعالم التكنولجيا، فمن المعروف أن “شركة Asml” هي الشركة الرائدة في الطباعة الحجرية المتطورة وصناعة الرقائق الدقيقة المتقدمة.

أثار هذا القرار من الدولة الهولندية تساؤلات للتعاون العالمي والأمن القومي، مع أن القرار هو قرار وقائي لحماية التقدم التكنولوجي.

لا تصنف تقنية Asml على أنها أصول تجارية فقط، بل تعد أصول إستراتيجية أيضاً، لأن دورها محوري في إيصال أشباه الموصلات.

يمكن لتقنية Asml عمل الرقائق صغيرة وسريعة وذات جودة عالية، وتقوم هذه التقنية بدور مهم في الهواتف الذكية والتصنيعات العسكرية.

لا يخص هذا التنفيذ شركة أو بلد واحد فقط، بل يغير أتجاه كبير، لأن غالبية الدول تدقق للحد من وصول التكنولوجيا الدقيقة ألى خارج الحدود.

ويعتبر هذا القرار مخيب لأمال الصين في طموحها للوصول الدولة الرائدة في قطاع التقنية.

قد كانت دولة الصين تستثمر بشكل كبير للتطوير في صناعة أشباه الموصلات، بالرغم أن الوصول إلى تكنولجيا “شركة Asml” بالرقائق أمر مهم جداً.

قد يؤثر هذا القرار في أبطاء دولة الصين، ويؤثر بشكل مباشر على شركات التكنولوجية التي تعد الاعب الأساسي الأسواق العالمية.

ستركز الدول والشركات بشكل أساسي وكبير على تطوير التقنيات المحلية، لتأمين سلاسل التوريد وهذا يزيد من الأبتكار وتطوير التقنية.

وقد صرحت الحكومة الهولندية أن الشركة قد طلبت في شهر يونيو من سنة 20 23 لتتمكن من بيع بعض أنواع معدات تصنيع أشباه الموصلات خارج البلاد.

قد يثير إنتباهك:

تعليقات (0)