منصات ميتا فيسبوك و إنستغرام تواجه تهم تسهيل بيع الأدوية بطريقة غير قانونية

منصات ميتا فيسبوك و إنستغرام تواجه تهم تسهيل بيع الأدوية بطريقة غير قانونية

صرحت صحيفة وول ستريت جورنال السبت بأن المنصتين المملوكتان من قبل ميتا إنستغرام و فيسبوك مشتبه بهم بتسهيل وتحقيق أرباح من مبيعات لأدوية غير قانونية، وهذا جعل مدعيين اتحاديين داخل الولايات المتحدة فتح تحقيق جنائي لعام 2023.

قدمت شهود ووثائق قيل لأشخاص كانو قريبين من القضية، صرحت الصحيفة الأمريكية بأن مذكرات استدعاء و استجوابات تم تنفيذها ضمن حدود الإجراءات إمام هيئة محلفين كبيرة.

 

هل كانت المنصات التابعات لشركة ميتا تبيع الأدوية لتحقق أستفادة منها

ويستوجب على هيئة المحلفين تحديد إن كانت المنصات التابعة لشركة ميتا تقوم بتسهيل بيع الأدوية بشكل غير قانوني لتحقيق أستفادة منها، وبهذا يجب مقاضاتهما، و ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال التي قالت أنها قامت بالأطلاع على مذكرات الاستدعاء التي تم اصدارها في عام 2023.

وإن الإدارة الأميركية للأغذية والعقاقير إف دي إيه تقوم بدعم التحقيق الاتحادي بحسب ما جائت به الصحيفة.

ولكن متحدثة باسم ميتا أفادت وول ستريت جورنال بأن بيع الأدوية الغير قانوني يتعارض مع سياستنا، ونعمل على إيجاد هذا المحتوى وحذفه من ضمن خدماتنا.

وقالت ميتا تقوم بالتعاون بشكل استباقي مع سلطات القانون لتساعد في مكافحة بيع الأدوية وتوزيعها بطرق غير قانونية.

بحسب بيانات المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، لقد توفي ما يزيد عن 700 ألف شخص من عام 1999 حتى عام 2022 ضمن الولايات المتحدة بسبب جرعات زائدة من شرب مواد أفيونية حصل عليها عن طريق وصفات طبية أو بطرق غير قانونية.

تعليقات (0)