مايكروسوفت القراصنة الروس والصينيون يقومون باستخدام ادواتها للذكاء الاصطناعي

مايكروسوفت القراصنة الروس والصينيون يقومون باستخدام ادواتها للذكاء الاصطناعي

قال تقرير تم نشره في 14 فبراير الجاري، هناك قراصنة مدعومون من ايران و روسيا و الصين يقومون باستخدام ادوات من برنامج أوبن إيه آي المدعوم من قبل مايكروسوفت لزيادة خبراتهم و خداع اهدافهم.

صرحت مايكروسوفت في تقرير لها إنها قامت بتعقب مجموعات قراصنة لها علاقة بالمخابرات العسكرية الروسية والحرس الثوري الايراني و حكومة كوريا الشمالية والصين في اثناء قيامهم بمحاولات لتطوير حملات القرصنة باستخدام عدة نماذج لغوية، وتقوم برامج الكمبيوتر هذه بالاعتماد على كميات كبيرة من النصوص للقيام بتوليد ردود تبدو من صنع البشر.

 

ماذا قال نائب قطاع أمن العملاء مايكروسوفت لرويترز

قال نائب رئيس قطاع أمن العملاء في مايكروسوفت توم بيرت في مقابلة مع وكالة رويترز في مقابلة قبل أن ينتشر التقرير، بحجب النظر عن أن كان هنالك اي خرق للقانون أو خرق لشروط الخدمة، فانا لا نريد من الفاعلين الذي حددناهم، والذي قمنا بتتبعها ونعلم أنهم جهات فعالة للتهديد في مختلف الانواع، لا نريدهم أن يستطيعو استخدام هذه التقنية.

لم يقم الدبلوماسيين الايرانين والكوريون الشماليون و الروس بالرد على هذه المزاعم.

وقال المتحدث باسم السفارة الصينية في الولايات المتحدة ليو بنغ يو، أن السفارة تعترض على التشهير والاتهامات التي لا صحة لها ضد الصين، ونعدو للقيام بنشر تقنية الذكاء الاصطناعي بطريقة آمنة وموثوقة ويمكن التحكم فيها لأجل دعم الرفاهية المشتركة للبشر.

وقامت شركتا أوبن أيه آي ومايكروسوفت بوصف استخدام القراصنة لأدوات الذكاء الاصطناعي الخاصة بالشركتين بأنها في مرحلة متأخرة وبشكل تدريجي.

تعليقات (0)