غوغل كشفت سبب تباطؤ يوتيوب

غوغل كشفت سبب تباطؤ يوتيوب

يتأثر بعض المستخدمين المشتركين بيوتيوب بريميوم من البطئ أيضاً لأنهم قامو بمنع الأعلانات.

قامت غوغل بالتأكيد أن سبب التباطؤ الأخير ألذي يتعرض له المستخدمين بموقع يوتيوب ليس له صلة بحربها على أدوات منع الإعلانات.

 

مستخدمين غوغل يوتيوب منزعجين ويقدمون شكاوي

وقد تعرض المستخدمين لحالة جديدة من التباطؤ في الأسبوع الفائت، وقد ذهب المستخدمين لمنصة ريديت للشكوى من المشكلة.

وقد قام مستخدمين يوتيوب بالأبلاغ بحصول تأخير كبير في الموقع عند وضع منع أدوات الإعلانات.

ومستخدمين يوتيوب بريميوم يعانون أيضاً من تباطؤ في حال أستخدمو منع الإعلانات لأغراض أخرى.

وصرحت شركة غوغل مؤكدة أن أدوات منع الأعلانات ليست سبب المشكلة المستمرة عند المستخدمين في أبطاء الفيديوهات من دون تقديم سبب للمشكلة الحاصلة بالموقع.

صرحت الشركة في بيان لها: ليس هناك أي علاقة بين عملنا في كشف أداة منع الأعلان والشكاوي الأخيرة من المستخدمين ألذين يواجهون تأخير في التحميل داخل يوتيوب.

قالت الشركة أيضاً: نقدم في مركزنا بعض النصائح للكشف عن الأخطاء وإصلاحها في حال واجه المستخدمين مشكلات.

من المفترض أن يقوم المستخدمين بتنفيذ خطوات أستكشاف الأخطاء وإصلاحها التي قامت بأفتراحها غوغل، ولكن لا زال يوتيوب يتأثر أن كان أحد المستخدمين يقوم بأستخدام أدوات منع الإعلانات.

على ما يبدو أن المشاكل أرتبطت بأستخدام الإصدارات الحديثة من AdBlock و AbBlock Plus.

وبحسب لمطور UBlock Origin، رايموند هيل، تصبح الحالات التباطؤ كبيرة للمستخدمين ألذين يستخدمون أصدارات AdBlock و AdBlock Plus في نفس الوقت.

وظهر أن التحديثات الأهيرة بالأصدار رقم 5.17 لأضافة Adblock والأصدار برقم 3.22 لأضافة Adblock plus قد تكون السبب لمشاكل في الأداء.

أوضح هيل أن المشكلة سببها أدوات منع الأعلانات، ولا علاقة لغوغل بأدخال برمجيات جديدة لأبطاء اليوتيوب.

وقام موقع يوتيوب بالتأكيد في مرات كثيرة في السابق أن أدوات منع الأعلانات لا تتوافق مع شروطه وتقوم بالتأثير على صناع المحتوى في الأرباح.

وبالنظر إلى وضع يوتيوب بالنظر لهذه المشكلة، توقع الكثير أن سبب تباطؤ الفيديوهات الأخيرة لها علاقة باستخدام أدوات منع الأعلانات.

تعليقات (0)