شريحة إيلون ماسك المزروعة بدماغ المريض يمكنه تحريك فأرة بمجرد التفكير

شريحة إيلون ماسك المزروعة بدماغ المريض يمكنه تحريك فأرة بمجرد التفكير

بعد أن أعلن إيلون ماسك في الشهر الفائت بالقيام بأول عملية زرع لشريحة دماغية لمريض قامت باجرائها شركة نيورالينك الجديدة والذي شارك بتأسيسها، قام ماسك بالكشف عن تقدم ملحوظ بحالة المريض.

وقام إيلون ماسك بالتئكيد بأن المريض الأول ألذي تم ذرع شريحة دماغية له أنه يتعافى بشكل جيد ويستطيع تحريك فأرة الحاسوب بمجرد التفكير.

 

ماذا أعلن إيلون ماسك عن طريق منصة إكس

واثناء حديثه على Spaces من خلال منصة إكس قام ماسك بالإعلان أن المريض يتعافا بشكل جيد وتام ومن غير التعرض لأي آثار جانبية أو مرضية، وأشار الى أن المريض قادر على تحريك فأرة حول الشاشة بمجرد التفكير.

وأضاف اننا نعمل للحصول على عدد كبير من الضغط على الأزرار من التفكير، وهذا ما نقوم به بالوقت الحالي، بحسب ما نقلته صحيفة ميرور البريطانية.

تعد نيورالينك مجموعة من عدة مجموعات تقوم بربط الجهاز العصبي بأجهزة الكمبيوتر، وتهدف هذه الجهود لمعالجة الاضطرابات في الدماغ والتفوق على اصابات الدماغ والعديد من التطبيقات غيرها.

يقدر حجم جهاز نيورالينك بحجم عملة معدنية كبيرة بشكل نسبي، وصمم ليتم وضعه داخل الجمجمة، والقيام بتوصيل أسلاك رفيعة جداً بشكل مباشر إلى الدماغ.

وصرحت الشركة سابقاً في اعلانها بشهر سبتمبر في العام السابق أنه سيتم وضع الأسلاك جراحياً في منطقة الدماغ المسؤولة عن نية الحركة.

وتهدف بشكل مبدئي لما يدعى بواجهة الحاسوب الدماغية ليتمكن الاشخاص بالقدرة على التحكم بلوحة المفاتيح او مؤشر الكمبيوتر من خلال تفكيرهم فقط.

ولكن ليس واضح نجاح هذا الجهاز او مدى الأمان فيه.

تعليقات (0)