لا داعي لعصا السيلفي بعد الأن.. درون لتوثيق اللحظات الجميلة

لا داعي لعصا السيلفي بعد الأن.. درون لتوثيق اللحظات الجميلة

أختراع جديد يجعل توثيق اللحظات الجميلة في غاية السهولة، تستطيع الأن أستخدام “درون”، أو أي طائرة تصوير تعمل بالذكاء الأصطناعي لمتابعة حركاتك والتقاط الصور بالنيابة عن عصا السيلفي.

في غاية السهولة عليك فقط أطلاق جهاز “HOVERAir X1” من كف يدك، ليقوم بالتصوير عوضاً عنك يستطيع ألتقاط صور لك من أرتفاع 50 قدما في الهواء ويمكنه الحاق بك حتى سرعة 15 ميلاً في الساعة، بحسب ما صرحت به صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

 

كيف تعمل درون

تقوم طائرة التصوير الخفيفة الوزن بأستخدام الذكاء الأصطناعي لمتابعة التركيز عليك وتستطيع توجيهه بأي أتجاه تذهب به بحركات ذراع بسيطة.

وبالرغم من الأمكانيات الكبيرة التي يقدمها الدرون الأ أنه قد لا يناسب المسافرين أصحاب الميزانية المحدودة، قد يكلف الدرون ذو الحزمة الأساسية أكثر من 500 دولار، بالمقابل قد تكلف عصا السيلفي حوالي 11 دولار.

تم عرض الدرون في معرض الالكترونيات الأستهلاكية في هذا العام في ولاية لاس فيغاس، المعرض المعروف بالكشف عن الأجهزة الجديدة التي على وشك أنطلاقها في العالم.

وبخلاف عصا السيلفي، أن درون HoverAir X1 ألذي يتراوح وزنه حول 125 غرام تستطيع أستخدامه بالداخل والخارج، ويعمل دون الحاجة لأستخدام يديك بشكل كامل، ولا يطلب تطبيق أو وحدة تحكم للعمل، فهو يعتمد بدل من ذلك على ميزة التحكم بالايماءات التي تتيح له متابعتك من خلال التلويح بزراعيك.

كل ما عليك فعله تشغيل الدرون ووضعه على كفة يدك وتوجيه الكاميرا، ثم أضغط على زر الأنطلاق، قد يحتاج الدرون لعدة ثواني لحفظ الأشخاص ألذي يحتاج التركيز عليهم وينطلق في الهواء.

تعليقات (0)