تطوير الشاشات القابلة للطي من شركة سامسونج مستمر بتصميم أكثر مرونة ومتانه

تطوير الشاشات القابلة للطي من شركة سامسونج مستمر بتصميم أكثر مرونة ومتانه

ما زالت شركة سامسونج العملاق الكوري تقوم بتحديث شاشات الهواتف القابلة للطي التي من شأنها دعم الجيل القادم من الهواتف والأجهزة القابلة للطي، وقد تم الكشف في معرض CES في هذا العام عن شاشات جديدة تتصف بمرونة أكثر ومتانه أعلى.

طرحت شركة سامسونج ضمن المعرض جيل جديد من الشاشات القابلة للطي وتدعم الطي للداخل والخارج التي تستند على مفصل للشاشة يعمل بزاوية 360 درجة، قامت شركة سامسونج بأستعراض طريقة تصميم الشاشةعلى نموذج لهاتف Filp.

 

وأشارت تقارير أن تصميم شاشات قابلة للطي للداخل والخارج هو بمثابة شاشة خارجية للهواتف القابلة للطي، مما يجعل هذه الأصدرات منخفضة التكلفة، لأن المعدات الخارجية تستهلك 18% من أنتاج الهواتف من هذه الفئة.

الشاشات القابلة للطي: تصميم جديد وبطارية أكبر

ومن المتوقع أيضاً أن تقوم الشاشات القابلة للطي للداخل والخارج بدعم تطوير الجيل الجديد من هذه الهواتف بتصميم أنحف و كلفة أقل وسعة بطارية أكبر مع مساحة أضافية.

من المحتمل أن لا يقوم تصميم الشاشة بهذا الشكل من التأثير على تصميم الهاتف بشكل عام، من الممكن دعم هذه الفئة بشاشة أكبر مع هيكل صغير للهاتف ويساعد هذا التصميم بخفض كلفة الهاتف من هذه الفئة.

وقامت شركة سامسونج باستعراض عدة شاشات مميزة قابلة للطي والأنزلاق مع شاشة “Rollable Flex” القابلة للتدوير ضمن فعاليات معرض CES، صرحت شركة سامسونج أنه من الممكن تمديد هذه الفئة من الشاشات حتى 5 مرات.

وقد كشفت سامسونج عن شاشة “Flex Hybrid” التي تقوم بالطي والأنزلاق لتتمكن من توسيع الشاشة x2، ولم تصرح سامسونج حول توفر الشاشة في موعد قريب للمستخدمين.

تعليقات (0)